فلاشات

لماذا انتقد الرئيس الأوغندي تصفيفة شعر ملكة جمال إفريقيا؟

انتقد الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني ملكة جمال أفريقيا الجديدة بسبب “تصفيفة شعرها “الهندي”.وقال في تغريدة، معلقا على صورة للأوغندية كوين أبيناكيو بعد وقت قصير من فوزها في المسابقة :”لابد أن نبرز الجمال الأفريقي في شكله الطبيعي”.

وردا على سؤال يتعلق بما يعنيه موسيفيني قوله “شعر هندي”، قال المتحدث باسمه دون واناياما لبي بي سي :”أنظر فقط إلى الصورة وسوف ترى نوع الشعر”.وأضاف :”إنه شعر مستعار غير طبيعي، وهو (موسيفيني) قال إنه ينبغي لها أن تظهر بشعر طبيعي”.

ودافع كثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي عن اختيار أبيناكيو لطريقة تصفيف شعرها كما يحلو لها، وردوا على تعليقات الرئيس بشأن “الشعر الهندي”.

ولا يُفهم من تعليق المتحدث الرئاسي ما إذا كان الرئيس يشير إلى نسيج الشعر أم بلد المنشأ، إذ تعد الهند واحدة من أكثر دول العالم في تصدير الشعر الآدمي لصناعة زينة الشعر المستعار.

“لا يلزم أن يدافع عنكأحد

وقالت أبيناكيو لبي بي سي إنها تتفق مع الرئيس بشأن “عدم تقليد ما يفعله العالم الغربي”.وأضافت : “الأمر بالنسبة لي يعتمد على المناسبة وما أشعر به. ولا يمكن لأي شخص أن يحدد كيفية تصفيف شعرك. المهم أن تشعر بالراحة”. وقالت إنها “أسعد فتاة على الكوكب” بعد فوزها باللقب.

ورأى البعض على تويتر أنه من الخطأ تحديد الاختيارات الشخصية للمرأة فيما يتعلق بجسدها وما تقرره لتقديم نفسها، في حين دعم آخرون وجهة نظر الرئيس الأوغندي.

وانتقدت في السنوات الأخيرة متسابقات من ذوي البشرة السمراء على نحو متزايد معايير الجمال بالمقاييس الأوروبية التي تفضل البشرة الفاتحة وانسيابية نسيج الشعر.

المصدر: BBC

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق