فلاشات

رئيس من أصل فلسطيني للسلفادور

أعلنت المحكمة الانتخابية العليا في السلفادور، الإثنين، فوز نايب بوكيلي، الفلسطيني الأصل، بانتخابات الرئاسة في البلاد، وفق نتائج أولية.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية عن المحكمة أن بوكيلي حل في المركز الأول إثر حصوله على 54 بالمئة، وذلك بعد فرز نحو 90 بالمئة من الأصوات.

فيما حصل كارلوس كاليخاس، أشرس منافسي بوكيلي، على 32 بالمئة من الأصوات.

ووفق المصدر نفسه، فإن بوكيلي تخطى نسبة الـ 50 بالمئة من الأصوات المطلوبة لتفادي جولة إعادة في مارس/ آذار المقبل.

وقبل إعلان تلك النتائج، أعلن بوكيلي بالفعل فوزه في الانتخابات ، قائلا: “نحن على ثقة كاملة بفوزنا في الرئاسة، لقد فزنا من الجولة الأولى”، حسب المصدر نفسه.

ومن شأن فوز بوكيلي أن ينهي عقودا من سيطرة حزبي “جبهة فارابوندو مارتي” اليساري، ومنافسه المحافظ حزب “التحالف الوطني الجمهوري”، على مقاليد السلطة التي تبادلاها منذ انتهاء الحرب الأهلية عام 1992.

وتنافس في الانتخابات التي جرت، الأحد، أربعة مرشحين تعهدوا جميعا بالقضاء على الفساد وعنف العصابات وتوفير فرص عمل.

وتعد السلفادور واحدة من أكثر دول العالم التي تعاني من انتشار أعمال العنف والجريمة، حسب تقارير دولية.

المصدر: الأناضول

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق