فلاشات

تمثيل جريمة قتل مجنّد في علما

مثل أحمد محمد حسنو (سوري ) جريمة قتله للمجند في الجيش محي الدين محمد الأسمر الحموي، في بلدة علما في قضاء زغرتا، نتيجة خلاف شخصي، وذلك في حضور المحامي العام الاستئنافي في الشمال القاضية ماتيلدا توما، آمر مفرزة طرابلس القضائية العقيد ريمون خليفة، رئيس فرع مخابرات الجيش في زغرتا العقيد الركن طاني انطون، آمر فصيلة درك زغرتا الرائد داني الحداد، رئيس فرع المعلومات في زغرتا النقيب جورج رزق، مختار بلدة علما أحمد الحلوان وعناصر من مفرزة استقصاء الشمال.

وأجاب حسنو على أسئلة القاضي توما، شارحا تفاصيل تنفيذه للجريمة بمساعدة شقيقه، في الموقع عينه الذي نفذ فيه جريمته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق