قضايا ومتابعات

المكتب الإعلامي للقرعاوي ينفي التحالف مع مراد والموقف من الاستحقاق الانتخابي يعلن في حينه

البقاع الغربي – خاص مناطق نت

عطفاً على ما ورد في صفحة ” أنباء البقاع ” مقالة للأستاذ ماهر قمر، صدر عن المكتب الإعلامي للأستاذ محمد القرعاوي البيان التالي :
الأهل الأحباء .. الأخوة الأحباء .. الأصدقاء والمؤيدون الأحباء في البقاع عموماً والبقاع ‏الغربي وراشيا خصوصاً، يهمنا أن نؤكد أن الوفاء والكرامة والإلتزام الأخلاقي القاعدة ‏الأساس، وهذه الثوابت ليست للمساومة من أجل أي موقع أو منصب سياسي معين.‏
من هنا نؤكد على ما يلي :‏
نحن أهل السنة والجماعة موقفنا واضح وثابت وراسخ مع خيار المقاومة ضد العدو ‏الصهيوني من أجل تحرير كامل التراب الفلسطيني من رجس الإحتلال الغاشم .‏
نحن أيضاً مع خيار التسوية الذي قاده ورعاه دولة رئيس مجلس الوزراء الشيخ سعد ‏الحريري الذي أدّى إلى إنتخاب فخامة الرئيس العماد ميشال عون رئيساً للجمهورية، وهذه ‏التسوية أدّت إلى إعادة التوازن الداخلي في لبنان وحصّنت العيش المشترك والإستقرار ‏والأمن الوطني، وحافظت على الوحدة الوطنية وأدت إلى تشكيل حكومة الوفاق الوطني ‏وإعادة الثقة.‏
لذا فإن أي خبر غير صادر عن الأستاذ محمد قاسم القرعاوي شخصياً، أو عن مكتبه الإعلامي، ‏لا يمت للحقيقة بصلة، وهو من باب التكهنات والتحليلات والفرضيات الإعلامية، والرغبات ‏الخاصة لبعض الأطراف الهادفة إلى تشويه الحقيقة وليس لنا أي علاقة بهذه الرغبات ‏والمواقف.‏
إن مواقفنا كانت وما تزال هي هي، واضحة وثابتة ولا لبس فيها، وما تناوله الإعلام وبعض ‏الأطراف عن أي تسوية ما هو إلا لذر الرماد في العيون وإيهام الناس بمواقف وأراء خاطئة ‏ولا تقارب الواقع ومبادئنا وموقفنا السياسي بشيء من الحقيقة.‏
أخيراً :‏
موقفنا من التحالفات ثابت وخيارنا واضح وإيماننا بالوفاء والكرامة والإلتزام الأخلاقي ‏مبدئي، لذلك نحن مع خيار التسوية للحفاظ على العيش المشترك والإنماء في البقاع الغربي ‏وراشيا، وفي اللحظة المناسبة نؤكد لأهالينا الأحباء أننا سنعلن موقفنا الواضح والمبدئي من ‏كل المواضيع بمناسبة الإستحقاق الإنتخابي، من موقع الإلتزام بالعناوين السياسية والإنمائية ‏التي تُمثل خياراتنا ورؤيتنا في البقاع الغربي وراشيا للإنتخابات .
المكتب الإعلامي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق