فلاشات

“منعا لأي تأويل”.. هذا ما قاله جنبلاط عن استقالة رامي الريس

غرد النائب السابق وليد جنبلاط عبر تويتر قائلا: “منعا لأي تأويل أو تفسير فإن الرفيق رامي الريس من خيرة المناضلين الذين عرفهم الحزب الاشتراكي ومن الذين رافقوني في اشد المراحل وسيبقى والى جانبي في هذه المرحلة البالغة التعقيد والتحديات في وسط هذه الهجمة الإعلامية التي تصل احيانا الى شيء من البعثية”.

وكان مفوض الإعلام في الحزب التقدمي الإشتراكي رامي الريس قد كشف  لـ”مستقبل ويب” أنه استقال من المسؤولية الحزبية وليس من الحزب.وأضاف:”التجديد والتغيير ضروريان.”

وجاء تصريح الريس بعدما غرّد عبر حسابه على “تويتر” قائلا: “في يوم المعلم، أعود إلى كتبه مستلهماً ما ينطبق على المرحلة وعنوانها النقد الذاتي والتجديد، وقبل الانتقال إلى حقبة جديدة من حياتي في الصحافة والكتابة والبحث والتعليم، أوجه تحية للرئيس وليد جنبلاط لثقته بي طوال ١٥ سنة وتحية للرفيق تيمور آملا التوفيق في نضاله، وتبقى المختارة البوصلة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق