فلاشات

طائرة وفد حماس أقلعت من طهران للدوحة قبيل الطائرة الأوكرانية بدقائق

أفادت قناة “إيران إنترناشيونال”، أن أعضاء رفيعي المستوى من حركة حماس غادروا طهران، بعد العزاء في مقتل قاسم سليماني، في وقت سابق من هذا الشهر، متوجهين إلى العاصمة القطرية الدوحة، قبل وقت قصير من إسقاط طائرة الخطوط الجوية الأوكرانية.

ووفقًا للمعلومات التي حصلت عليها “إيران إنترناشیونال”، كان إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، وأسامة حمدان، وموسى أبو مرزوق، من كبار أعضاء حماس، على متن طائرة الخطوط الجوية القطرية.

يشار إلى أن إسماعيل هنية، المتحدث الرئيسي من حركة حماس في جنازة قاسم سليماني، كان قد غادر طهران، مع مجموعة من أعضاء الحركة الآخرين، بعد حفل تودیع كان مصحوبًا بشعارات تفيد بالاستعداد للانتقام لمقتل قاسم سليماني، وتوجه الوفد إلى مقر المكتب السياسي لحماس في الدوحة.

وبعد دقائق من إقلاع طائرة قادة حماس، أقلعت الطائرة بوينغ 737 الأوكرانية من المدرج وهي تقل 176 راکبًا، وتعرضت لصاروخ من دفاعات الحرس الثوري الإيراني بعد 6 دقائق من إقلاعها.

إلى ذلك، قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف إن أسباب عدم إلغاء رحلات الركاب ليلة الهجوم الصاروخي على القواعد الأميركية في العراق، ترجع لأسباب “سياسية” و”تقنية”، وذلك ردا على تساؤلات عن الغموض حول ما حدث في هذه الليلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق