رصد

اللقاء التاسع ينتهي بسلبية حادة..

افادت معلومات لل”ام تي في” ان اللقاء التاسع بين رئيس الجمهورية ميشال عون ووالرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري لم يفضِ الى نتيجة، ونفت المصادر ان اللقاء كان عاصفاً لكنها تقول أنه كان بلا نتيجة فالامور معقدة بينهما ولا اجتماع جديد في الساعات القليلة المقبلة.

ونقلت عن مصادر مقربة من عون  ان الحريري لم يثبت على معيار واحد لا بتوزيع الحقائب ولا باقتراح الاسماء، وعاد ليطرح ان يسمّي هو الوزراء المسيحيين وهذا ما أغضب رئيس الجمهورية الذي أكد انه لن يوافق على الامر.

واعتبرت ان “عون لا يزال في موقع المتلقي لا الشريك”.

ووصفت هذه المصادر  خطوات الحريري بالتراجعية.

ومن جهتها، افادت معلومات  قناة الجديد ان الحريري تقدّم بتشكيلة شبه جاهزة لجهة توزيع الحقائب والأسماء ما عدا الامنية منها، لكن اللقاء الاخير مع رئيس الجمهورية  انتهى الى سلبية حادة، وأصّر رئيس الجمهورية على التسمية المسيحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق