قضايا ومتابعات

الحريري يرد على “مغالطات نصرالله” اليوم ومبادرة باسيل بين سنّي شمالي أو بقاعي

مناطق نت
ليس هدوء ما قبل العاصفة. فمؤشرات الأرصاد الحكومية تراهن على انفراجات محتملة هي قيد المتابعة، وهذا الرهان هو الذي سمح بتمرير جلسة مجلس النواب أمس بكثير من الانضباطية من دون أي احتكاكات أو إشكالات وذهابها إلى تقاسم القوانين ولينال كل طرف حصته التشريعية منها.
وإذ بدا أن كلا من “حزب الله” و”المستقبل”، ليسا في وارد التزحزح عن مواقفهما، الأول بأن لا حكومة من دون سنّة 8 آذار، والثاني برفضه القاطع أن يكون التوزير من الحصة الحريرية، لم يمنع هذا، وزير الخارجية جبران باسيل بطلب من رئيس الجمهورية ميشال عون من التحرك في المساحة التي تفصل بين الفريقين المتنازعين، ذلك، أنه مع التشدد الذي أظهره الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله لجهة مطلبه، غير أنه ترك قرار الرجوع عن التوزير أو التفاوض على حلول وسطية لنواب “اللقاء التشاوري” الذي يضم سنّة 8 آذار.
وعلى هذا، شهد أمس جولة مشاورات منها، لقاء بين الرئيسين نبيه بري وسعد الحريري، ثم لقاء بين بري وباسيل، ولقاء مطول بين الحريري وباسيل، عرض فيه الأخير مبادرته التي تقوم على حل وسط، كما نُقل عن أوساط رئيس التيار الوطني الحر.
وتقول هذه الأوساط لدريدة “اللواء” أن مبادرة باسيل تقوم على 3 أمور:
1- أن يُبادر نواب اللقاء التشاوري السني، إلى طلب موعد من الرئيس المكلف، على ان يُحدّد لهم الموعد.
ويبلغهم ما أعلن من انهم لم يشاركوا في الاستشارات النيابية الملزمة ككتلة، وموقفه على هذا الصعيد شبيه بموقف رئيس الجمهورية، عندما استقبل أعضاء اللقاء المعروفين بسنة 8 آذار..
2- من الأفكار المطروحة، توزير شخصية من 8 آذار، أو قريبة لهذا الفريق، وطرح على هذا الصعيد، اسم نقيب المحامين السابق في الشمال خلدون نجا، وتربطه علاقة قرابة أيضاً بالنائب السابق محمّد الصفدي.. في حين ان الوزير باسيل طرح توزير شخصية سنية بقاعية..
3- تركّز المبادرة على ولادة مراسيم الحكومة قبل 22 ت2، بحيث يحتفل لبنان بعيد الاستقلال، بحكومة اصيلة، وليست بحكومة تصريف أعمال..
وأعلن الوزير باسيل انه سيلتقي النائب السابق وليد جنبلاط في الساعات المقبلة، نافياً ان تكون العقدة خارجية، ومؤكداً ان ولادة الحكومة باتت قريبة.
ونقلت صحيفة “القدس العربي” ‬أن‭ ‬الرئيس‭ ‬بري‭ ‬”طرح‭ ‬على‭ ‬باسيل‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬تمثيل‭ ‬سنّة‭ ‬8‭ ‬آذار‭ ‬من‭ ‬حصة‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬طالما‭ ‬أن‭ ‬الرئيس‭ ‬المكلف‭ ‬رسم‭ ‬خطاً‭ ‬أحمر‭ ‬على‭ ‬تمثيلهم‭ ‬من‭ ‬حصتهم‭ ‬وبذلك‭ ‬لا‭ ‬يظهر‭ ‬الحريري‭ ‬بمظهر‭ ‬الخاسر،‭ ‬واذا‭ ‬تمّت‭ ‬الموافقة‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الطرح‭ ‬يباشر‭ ‬بري‭ ‬اتصالاته‭ ‬مع‭ ‬حزب‭ ‬الله‭ ‬والنواب‭ ‬السنّة‭ ‬من‭ ‬خارج‭ ‬تيار‭ ‬المستقبل”.
لكن ولو أن هذه المبادرة في حال نجاحها، ستترك آثار ملطفة على لهجة الحريري في مؤتمر الصحافي اليوم، لكن أوساطه أكدت ل”اللواء” أنه “سيتمسك في الثوابت في مؤتمره الصحفي، ويرد على مغالطات السيّد نصر الله في خطابه السبت الماضي”. ومضيفة “ان دقة المرحلة تستدعي التنازل من سائر الأطراف”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق