أخبار

أكراد سوريا يردون على اتفاق منبج: للتفاوض مع دمشق بدون شروط

بعد التوافق الأميركي التركي حول منبج وإخراج القوات الكردية منها، وفي خطوة لافتة تمهد لترتيبات جديدة في شرق سورية وشمالها الشرقي الذي تتمتع فيه الولايات المتحدة بنفوذ واسع أعلن «مجلس سورية الديموقراطية»، الواجهة السياسية للفصائل الكردية والعربية في «قوات سورية الديموقراطية» (قسد)، استعداده للتفاوض «بلا شروط» مع دمشق.

ورحب المجلس في بيان بفتح دمشق «باب التفاوض»، مؤكداً «الموافقة على الحوار من دون شروط» والنظر «بإيجابية إلى التصريحات التي تتوجه للقاء السوريين وفتح المجال لبدء صفحة جديدة… بعيداً من لغة التهديد والوعيد».

وقال عضو الهيئة الرئاسية للمجلس حكمت حبيب في تصريحات إلى وكالة «فرانس برس»: «قواتنا العسكرية والسياسية جدية للجلوس إلى طاولة التفاوض وصياغة حل للأزمة السورية وفق دستور يتساوى فيه الجميع بالحقوق والواجبات. وعندما نقول إننا مستعدون للتفاوض، لا توجد لدينا شروط».

وتابع حبيب أن فريقه «ينظر إلى كل القوى الأجنبية» بما فيها التحالف باعتبارها «تدخلاً خارجياً»، وقال: «نتطلع إلى خروج كل القوى العسكرية الموجودة في سورية والعودة إلى الحوار السوري – السوري لحلّ الأزمة».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى