أخبار

إدارة ترامب خططت لانقلاب عسكري في فنزويلا يقوده جنرال فاسد

قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية إن مسؤولين في إدارة الرئيس دونالد ترامب، عقدوا اجتماعات سرية العام الماضي مع ضباط متمردين من الجيش في فنزويلا، لمناقشة خطط من أجل الإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو.

وأضافت أن المسؤولين الأمريكيين قرروا في النهاية عدم مساعدة العسكريين المتآمرين خشية فشل الانقلاب، وتوقفت بذلك الخطط.، وذلك نقلا عن مسؤولين أمريكيين وقائد عسكري فنزويلي سابق شارك في المحادثات.

وقالت الصحيفة في الموضوع الذي نشر في صدر صفحتها الأولى السبت إن أحد القادة العسكريين الفنزويليين المشاركين في المحادثات السرية، موجود على قائمة العقوبات الأمريكية الخاصة بالمسؤولين الفاسدين في فنزويلا.

وذكرت الصحيفة أن البيت الأبيض رفض الإجابة عن أسئلة مفصلة حول “المحادثات”، لكنه أكد في بيان على “الحاجة إلى التحاور مع جميع الفنزويليين الذين يبدون رغبة بالديمقراطية”.

وينتقد ترامب بشدة نظام مادورو اليساري، في وقت دخلت فنزويلا في أزمة اقتصادية وإنسانية شديدة أدت إلى اندلاع احتجاجات عنيفة وموجة هجرة إلى الدول المجاورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى