أخبار

إسرائيل تدرس شن حرب واسعة على قوات إيران وميليشياتها في سوريا

تلقت قناة “إيران إنترناشيونال” تقارير تفيد بأن إسرائيل تدرس بجدية احتمال شن حرب مباشرة ضد قوات فيلق القدس في سوريا، والميليشيات التابعة لإيران في سوريا ولبنان.

وذكرت “إيران إنترناشيونال” أنه من المقرر أن تبدأ إسرائيل تدريبات عسكرية واسعة النطاق على حدودها مع سوريا ولبنان في مايو (أيار) 2022. وسوف تستمر هذه التدريبات شهراً، وسيقوم الجيش الإسرائيلي بتدريب قواته على قتال واسع النطاق على حدوده الشمالية.

كما ستشمل التدريبات مواجهة رد فعل القوات التابعة لإيران في سوريا في حال تعرضت المنشآت النووية الإيرانية لهجوم إسرائيلي.

وفي وقت سابق، أشارت وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أنه في حالة وقوع هجوم إسرائيلي على المنشآت النووية الإيرانية، فإن القوات التابعة لإيران في سوريا ولبنان ستشن ضربات صاروخية واسعة النطاق ضد إسرائيل.

وفي إسرائيل، تشير التقديرات إلى أن رد فعل الدولة على الهجمات المحتملة للقوات التابعة لإيران على الأراضي الإسرائيلية لن يكون مماثلاً للغارات الجوية الإسرائيلية في الأشهر الأخيرة، وسيغطي مناطق واسعة من سوريا ومصالح حكومة بشار الأسد، حيث تحمّل إسرائيل حكومة بشار الأسد مسؤولية كل ما يحدث على أراضيها.

وقد شهدت السنوات الثلاث الماضية عدة غارات جوية على مواقع إيرانية وقوات تابعة لها في سوريا نُسبت لإسرائيل. وصرحت إسرائيل، مرارًا وتكرارًا، أنها لن تتسامح مع وجود عسكري إيراني على حدودها.
كما استهدفت إسرائيل، مرارا، قواعد أسلحة وقوافل تابعة لتنظيم حزب الله اللبناني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى