أخبار

إضراب لمعلمي إيران احتجاجاً على سوء اوضاعهم المعيشية

بدأ المعلمون في انحاء ايران اليوم اعتصاما شاملا واضرابا عن العمل لثلاثة ايام احتجاجا على الاعتقالات بين صفوفهم وعلى تدني رواتبهم ومستواهم المعيشي المتدني لتحت خط الفقر. فيما دعت رجوي الايرانيين الى التضامن مع احتجاجات التربويين.

وبدأ اعتصام شامل للمعلمين في مختلف المدن إلايرانية معلنين أنهم سيواصلون اعتصامهم لمدة ثلاثة أيام. ويحتج المعلمون على تدني رواتبهم ومزاياهم المهنية، ووصول مستوى معيشتهم الى تحت خط الفقر.

كما يحتجون على ارتفاع التضخم والغلاء المنفلت وانخفاض القوة الشرائية، وسجن المعلمين، وحرمانهم من تنظيمات مستقلة، وعدم تمتعهم بتأمين كفوء وشامل، ونهب أرصدة صندوق ادخار التربويين، وعدم تنفيذ قانون إدارة الخدمات في البلد منذ عام 2006.

ويعبر التربويون عن غضبهم على عدم تطبيق خطة تصنيف الرتب خلال الأعوام الماضية وعدم تطبيق خطة المعلم كامل الوقت مطالبين بتوفير الأمن للناشطين المهنيين وإطلاق سراح المعلمين السجناء، وإلغاء أحكام ضد الناشطين المهنيين وعودتهم إلى الأعمال المهنية والثقافية.

واضافة لذلك فأنهم يحتجون على انتهاك حق التعليم المجاني للجميع، وعدم تطابق مستوى المدارس مع المعايير العالمية وفقدان معايير السلامة لها، وتدني مستوى التعليم بشكل كبير في البلاد وتدني محتويات الكتب التعليمية، واكتظاظ قاعات الدرس للطلاب وانعدام الميزانية اللازمة للتعليم والتربية في البلاد.

المصدر: إيلاف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى