أخبار

اجابتان توضحان الأسباب… لماذا لا يشعر البعض بأي عارض بعد تلقي لقاح كورونا؟

أكد الدكتور زاهي حلو أن لبنان لم يسجّل إصابات خطيرة من جراء تلقي اللقاح مشيراً الى أنه من غير المثبت بعد أن حالات الوفيات التي سُجلت سببها اللقاح. وفي حديث الى صوت كل لبنان دعا الى استشارة الطبيب قبل تلقي اللقاح لمعرفة ما إذا كان من الضروري أخذ الأدوية المسيلة أو المخفضة للحرارة وعدم أخذها عشوائياً. ورأى حلو أن من لا يشعر بأي عارض بعد تلقي اللقاح قد يكون لم يتجاوب جسمه معه أو أن تركيبة جسمه قوية ولم تتأثر. وأشار الى أن تلقي جرعة ثانية من لقاح مغاير للأولى ممكن في حال أصابت الجرعة الأولى المريض بحساسية. ودعا الى عدم الاستخفاف في الالتزام بالإجراءات الوقائية على الرغم من انخفاض أرقام الإصابات والوفيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى