أخبار

المتحدث باسم الحكومة الايرانية: ندعم أي رد دفاعي من حزب الله على المعتدين على لبنان

أعلن المتحدث باسم الحكومة الايرانية علي ربيعي في مؤتمره الصحافي الأسبوعي، أنه “يجب على إسرائيل أن تفهم عواقب وثمن عدوانها على العراق ولبنان وسوريا، وأن لهذه الدول الحق في الدفاع عن نفسها”. وأشار إلى أن “الأمين العام لـ”حزب الله”، حسن نصر الله، أوضح أن التصرفات الإسرائيلية لن تمر دون رد”، لافتا إلى أن “إيران تدين أي عدوان من قبل إسرائيل على دول المنطقة وتعترف بحق العراق ولبنان وسوريا في الدفاع عن نفسها”.

وشدد على أن “حزب الله قرر بشكل مستقل ولكننا ندعم أي رد دفاعي منه على المعتدين على لبنان”.

زيارة ظريف إلى فرنسا
وأكد أن “زيارة وزير الخارجية محمد جواد ظريف إلى فرنسا لا علاقة لها بقمة مجموعة السبع، وأن الزيارة كانت بناء على طلب الفرنسيين”.

وأضاف ربيعي في مؤتمره الصحافي الأسبوعي: “لم تكن هناك اي رغبة للقاء أي مسؤول أميركي، ليس لدينا أي دور في مفاوضات فرنسا وأميركا ومجموعة السبع”.

وعن تصريحات السفير الصيني لدى إيران الذي قال إن بلاده تعمل على إعادة تصميم مفاعل أراك ، قال ربيعي: “إن هذا الاتفاق تحقق في إطار خطة العمل المشتركة الشاملة (الاتفاق النووي) ، وكنا نرغب دائما في القيام بهذا المشروع بسرعة أكبر. إن إكمال هذا المشروع يرتبط بالكثير من المتغيرات التي لا يمكنني التحدث عنها الآن. نرحب بالصين ونشكرها على جهودها لإعادة تصميم مفاعل آراك”.

وعن زيارة ظريف إلى بياريتز الفرنسية، والتي وصفتها احدى التيارات السياسية الايرانية بانها غير لائقة، قال: “لقد أوضحت موقف الحكومة بوضوح حول هذه الزيارة، نحن لانلعب في ملعب ترامب، لكننا نريدهم أن يجلسوا ويفكروا في موضوع اقرار حقوقنا المشروعة”.

وقال: “إن وسائل الإعلام الأجنبية قد شهدت أن الورقة الرابحة كانت بيد إيران، وبان طهران تعتمد الأطر المنطقية للنقاش، وتتابع كل ما التزمت به، وبالطبع يمكن للبعض التعبير عن آرائه في هذا الصدد بحرية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى