مُعاش

تحت شعار “المستقبل للمستقبل”…الحريري تفتتح “مؤسسة الحريري للتنمية البشرية” في المرج

كتب خالد صالح

أكدت رئيسة كتلة المستقبل النائب بهية الحريري أن منطقة البقاع في صلب إهتمامات دولة الرئيس سعد الحريري، وأن للبقاع سلة كبيرة من مشاريع مؤتمر سيدر، يتم حالياً جدولة الأولويات التي تحتاجها المنطقة للبدء في التنفيذ فور ولادة الحكومة الجديدة.
كلام الحريري جاء خلال إستهلالية زيارتها لمنطقة البقاع، وإفتتاحها للفرع الجديد لمؤسسة الحريري للتنمية البشرية في بلدة المرج، بحضور وزير الإتصالات جمال جراح والنائب محمد القرعاوي ورئيس بلدية المرج منور جراح ونواب سابقون وفعاليات وأهالي المنطقة.
وقالت الحريري : إن إتخاذنا القرار بالإطلاع عن كثب لحاجيات المناطق، حتّم علينا التواصل عن قرب مع أهلنا في كل لبنان، من هنا كان القرار بتواجد كتلة المستقبل بكامل أعضائها هنا في البقاع لمتابعة شؤون المنطقة والوقوف على أبرز المشاكل التي تعاني منها والعمل على معالجتها بالسرعة المطلوبة.
وإعتبرت أن إفتتاح هذا الفرع يشكل رافداً مهماً للمنطقة، ويأتي باكورة لسلسلة مشاريع سيشهدها البقاع في المستقبل القريب، لأن المستقبل للمستقبل، لاسيما تلك المتعلقة بالمشكلة الأبرز تلوث الليطاني، والذي بات يشكل أزمة وطنية بإمتياز، حيث يعمل الرئيس الحريري بالتعاون والتنسيق مع وزراء ونواب التيار في المنطقة على معالجتها جذرياً وصولاً حتى خاتمتها المرجوة من البقاعيين عموماً ..
الحريري إعتبرت أن البقاع كل البقاع هو بقاع الخير والأصالة ويستحق الإهتمام الكبير والضروري للنهوض به والتقدم والإزدهار، وأن دولة الرئيس أعطى توجيهاته اللازمة لإيلاء المنطقة الإهتمام والمتابعة اللازمين، لأن البقاع هو بقاع الوفاء لمسيرة الرئيس الشهيد رفيق الحريري وللرئيس سعد الحريري ..
وأشارت إلى أن التنسيق مع وزراء ونواب التيار في أبهى صوره، وبدأت تظهر نتائجه شيئاً فشيئاً، خصوصاً موضوع معالجة أزمة الليطاني وإستكمال الأوتوستراد العربي لأنه يشكل رابطاً حيوياً بين البقاع والعاصمة بيروت، وأن المتابعة الجدية لحاجيات المنطقة الإنمائية والخدماتية قائمة بشكل كبير، كي يعود البقاع ليلعب دوره الريادي الحقيقي على مستوى الوطن ..
وعن الفرع الجديد لمؤسسة الحريري قالت : إن هذه الخطوة تأتي في سياق العمل على تنمية قدرات الشباب في التعامل مع القضايا الملحة، لأن الشباب هم عماد الوطن ومنهم تبدأ عملية البناء الجديدة القائمة على الحداثة والعلم، وأن المؤسسة تهدف إلى إقامة دورات تدريبية في كل المجالات والقطاعات، كي يكون عنصر الشباب القيمة المضافة لمجتمعاتهم، وأن يساهموا في تطوير مناطقهم بالتنسيق مع المجالس المحلية والإدارات الرسمية فيها .
الحريري كانت قد إستهلت زيارتها للبقاع بزيارة النائب محمد القرعاوي في دارته في شتوراما بحضور الوزير الجراح والنائب هنري شديد، حيث أكدت أنها بين أهلها وناسها، وأن خطوة اللقاء الذي سيجمع أعضاء الكتلة مع أهالي المنطقة هي لمعرفة حاجيات المنطقة عن قرب والإستماع إلى مطالب الأهالي الهادفة إلى تحسين مناطقهم، إضافة إلى اللقاء مع كوادر التيار في المنطقة لتفعيل وتيرة العمل بشكل يتناسب مع المرحلة المقبلة .
وزارت الحريري النائب عاصم عراجي في منزله، ثم زارت النائب السابق زياد القادري حيث إلتقت فعاليات منطقة راشيا الذين عبروا عن إمتنانهم لهذه الزيارة آملين منها ومن كتلة المستقبل الإهتمام بشكل أكبر بمنطقة راشيا التي تحتاج للكثير من الخدمات الإنمائية والبنى التحتية .
وزارت أيضاً مفتي زحلة والبقاع الشيخ خليل الميس للإطمئنان على صحته، وتأكيداً على كونه مرجعية البقاع الدينية الأولى، وزارت منزل النائب السابق محمد علي الميس ودارة النائب الراحل أحمد فتوح حيث إلتقت عائلته وأقاربه.
وإختتمت النائب بهية الحريري يومها البقاعي الأول بمأدبة غداء أقامها على شرفها الوزير جمال جراح في دارته بالمرج، بحضور أعضاء كتلة المستقبل النواب محمد القرعاوي وعاصم عراجي وهنري شديد والنواب السابقين زياد القادري وأمين وهبي وأنطوان سعد وحشد من فعاليات المنطقة ..
وقد أكدت الحريري أن هذه الزيارة لن تكون الأخيرة، وسيليها زيارات أخرى، وعملاً بتوجيهات الرئيس الحريري كان البقاع المحطة الأولى، وللإطلاع عن كثب على الأشغال القائمة في مجرى نهر الليطاني، لما لهذا الأمر من أهمية كبرى عند الرئيس الحريري، لأنه يدرك معاناة أهلنا في البقاع من هذه الكارثة البيئية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى