أخبار

جعجع سيُسمّي الأمور بأسمائها ولن يهادن

تتّجه الأنظار الى معراب اليوم حيث يُقيم حزب “القوات اللبنانية” قداسه السنوي في ذكرى “شهداء المقاومة المسيحية”، والذي سيكون فرصة لإجراء “جردة حساب” قواتية للتسوية الرئاسية وتفاهمات معراب مع “التيار الوطني الحر” ومحاولات العزل والتطويق التي يتعرّض لها “القوات”.

وكشف مصدر “قواتي” لـ”القبس” أنّ رئيس حزب “القوات” سمير جعجع لن يساير أو يهادن أحدا بل سيُسمّي الأمور بأسمائها وسيكون خطابه تأسيسياً لمرحلة جديدة، عنوانها الرئيس “لا حليف ولا صديق الا من يلتزم القوانين والدستور”.

المصدر: القبس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى