إغتراب

جمعية لبنانية في كندا تطالب بتأمين كلفة علاج مرض Lyme الخطير

جاكلين جابر – كندا

خاص مناطق نت

في اطار نشاطها الهادف للتوعية على مرض Lyme الناتج عن لسعة حشرة والذي قد يؤدي الى الشلل ان لم يكن الموت، نظمت جمعية Enfance Lyme Quebec حفل عشاء شارك فيه عدد من ابناء الجالية اللبنانية وحشد من الكنديين. والجمعية التي اسسها لبنانيون منذ ستة اشهر تعمل على توعية الاطفال وكبار السن لتحاشي الاماكن التي تتواجد فيها هذه الحشرة وبالتالي حثّ الدولة على الاعتراف بهذا المرض وتأمين تكاليفه الباهظة.
وفي كلمة لعضو مجلس الادارة الصحافي الفرد بارود شدد فيها على ضرورة مطالبة النواب المنتخبين اقرار قانون يعترف بهذا المرض ليصبح من ضمن الامراض المدرجة على قائمة نفقات الدولة نسبة لتكلفتها الباهظة.
واضاف: “نحن ندفع الاموال للحفاظ على توازن اجتماعي عبر جني الضرائب وبالتالي من حقنا المطالبة بتوفير العلاج اللازم لهذا الداء الخبيث شارحاً معاناة الاهل المزدوجة في هذه الحال ان لناحية تركهم العمل والبقاء مع مرضاهم او لناحية السفر لتأمين العلاج اللازم وهو ما يرتب تحول الطبقة الوسطى الى الفقيرة”.
وتابع: “يؤدي هذا المرض الى الشلل الجزئي واحياناً الكلّي وهو ما يرتب على الاولاد المكوث بالبيت ما يدفع بالمدرسة لاخطار مؤسسة “حماية الاطفال” عن تغييب الاولاد التي تأخذ على عاتقها ابعاد الولد عن اهله وهنا تتفاقم المشاكل على الاولاد ويتضاعف الالم النفسي والجسدي.
وفي الختام وجه بارود دعوة للدولة الكندية إلى ايلاء هذا المرض اهمية خاصة واعداً الناس تكثيف جهود الجمعية ولقاءاتها مع المرجعيات الحكومية والوزراء لتحقيق هذا الهدف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى