أخبار

حدث في لبنان: إقفال نفق المطار 6 دقائق لإنقاذ قطّ كان عالقاً (فيديو)

لبت قوى الأمن الداخلي نداء السيدة رولا حوري لإنقاذ هر كان عالقاً في نفق المطار. ووجهت حوري على صفحتها على الفايسبوك شكرا كبيرا وتحية لقوى الأمن الداخلي على تلبيتهم النداء وروت تفاصيل قصة إنقاذ الهر فقالت:

«بتاريخ 22/1/2019 . الساعة .6.30 مساء، وبينما كنت اقود سيارتي في داخل نفق خلدة باتجاه بيروت . لفت انتباهي هر على الرصيف الضيق بجانب الطريق السريع داخل النفق ساكن دون حراك لكنه يوحي أنه لا يزال على قيد الحياة».

وقالت حوري إنها واجهت صعوبة بالغة في الوقوف داخل النفق، فالسيارات تمر بسرعة ولا يوجد مكان لركن السيارة للإطلاع على حال الهر وإنقاذه، حيث كانت مضطرة لكي تمر من أمام الهر القيام بجولات عدة والذهاب إلى آخر النفق ومن ثم الأوتوستراد إلى مثلث خلدة لتعود من جديد إلى داخل النفق، “وهذا الأمر تكرّر مرات عدة وفي كل مرة أحاول الوقوف لكن سرعة السيارات وعدم وجود مكان لركن السيارة كان يعرضني ويعرض غيري للخطر”.

بعد قيامها بمحاولات عديدة للتوقف استغرقت حوالى الساعة تقريباً ودون نتيجة، اتصلت حوري بالسيدة فرح كساب وهي ناشطة أيضاً في الأعمال المتعلقة بإنقاذ الحيوانات وتقطن منطقة عرمون لنجدتها ومساعدتها بقفص لتضع الهر فيه. واتصلت حوري أيضاً بقوى الأمن لطلب المساعدة كي لا تعرّض نفسها أو غيرها للخطر داخل النفق.

بعد أخذ المعلومات منها، اتصلت مفرزة بعبدا بحوري وأخذوا التفاصيل منها، وما هي إلا دقائق حتى حضر 3 دراجين من قوى الأمن الداخلي، وانطلقوا سوياً باتجاه النفق حيث عملت عناصر قوى الأمن على قطع السيرة لمدة وجيزة لتنجز حوري وصديقتها المهمة بسلام.

المهمة تقول حوري استغرقت حوالى 6 دقائق، وفي نهايتها وبعد استلام الهر أطلقت عليه اسم لاكي ” LUCKY “ حيث تبين أنه يعاني من حرارة مرتفعة جدا والتهابات حادة في الرئة ويعاني من صعوبة شديدة في التنفس. كما تبين أن يديه معرضتين لضربة خفيفة، فتم أخذه إلى الطبيب البيطري وأجريت له الإسعافات اللازمة.

هذا وعرضت حوري الهر الموجود لديها الآن للتبني. متمنية التواصل معها لمن يرغب بذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى