متابعات

ديبلوماسية “مد اليد”…هل يتجاوب المغتربون؟

طلبت وزارة الخارجية اللبنانية من بعثاتها في الخارج السعي للحصول على تبرعات من المغتربين اللبنانيين، وذلك بسحب ما نقلت “رويترز” عن تعميم قالت إنها اطلعت عليه، بتاريخ 25 يناير.

وطالبت الخارجية، السفارات، بالبحث عن مانحين للمساعدة في تغطية النفقات، مع تأخرها عن دفع رواتب الدبلوماسيين، والاتجاه إلى إغلاق بعض البعثات في الخارج.

ولم ترد وزارة الخارجية على طلب “رويترز” للحصول على مزيد من المعلومات بخصوص التعميم والوضع المالي للبعثات.

ونقلت الوكالة عن ديبلوماسيين لبنانيين تأكيدهم أن موظفي البعثات الأجنبية لم يتقاضوا رواتب شهر يناير.

ويعاني لبنان من واحد من أسوأ الانهيارات المالية في التاريخ، بحسب البنك الدولي.

ويشهد لبنان أضخم أزمة مالية في تاريخه، حيث عمّقت كارثة انفجار المرفأ وتفشي فيروس كورونا قبلها، الانهيار الاقتصادي الذي تشهده البلاد منذ صيف 2019.

وبات أكثر من نصف اللبنانيين تحت خط الفقر، وفقدت الليرة اللبنانية أكثر من 90 في المئة من قيمتها أمام الدولار، فيما ارتفعت أسعار مواد أساسية بأكثر من 700 في المئة.

وقال وزير الخارجية اللبناني عبد الله بو حبيب في ديسمبر إنه بدأ تطبيق خطة لتقليل نفقات السفارات تشمل بدلات الإيجار، ورواتب الدبلوماسيين، ونفقات الحفلات، والسفر.

رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى