فلاشات

عقوبات أميركية على 40 سياسيا لبنانيا..ومفاجآت كبيرة بالأسماء

ستلقي زيارة وزير الخارجيّة الأميركي مايك بومبيو الى لبنان الضوء على العقوبات الأميركيّة المنتظرة، ولو أنّ لا صلة مباشرة بها.

واشار موقع  mtv الى أن ملفّاً أحيل منذ فترة الى مستشار الأمن القومي الأميركي يشمل اقتراح عقوبات لأربعين سياسيّاً لبنانيّاً، من حزب الله ومن خارجه. إلا أن المفاجأة هي ورود أسماء لمرجعيّات بارزة، من رأس الهرم السياسي، كما لوزراء في الحكومة الحاليّة.

وتتحدّث المعلومات عن تريّث أميركي لمعرفة موقف الحكومة اللبنانيّة تجاه الوعود التي أطلقتها لتحصين الوضعين السياسي والاقتصادي، ولو أنّ الإدارة الأميركيّة تضع قاعدةً للعقوبات وهي أنّ كلّ شريك لحزب الله يشكّل هدفاً، بغضّ النظر عن طائفته.

وتسأل جهات دبلوماسيّة أميركيّة عن تفسير الحكومة اللبنانيّة، التي تلتزم سياسة النأي بالنفس، لاستمرار نقل السلاح والصواريخ وإنشاء ترسانة عسكريّة عالية القدرة على الحدود اللبنانيّة، في حين كان يفترض بالحزب أن يلتزم بخطّ الحكومة وأن ينأى بالسلاح عن لبنان.

ويعني ما سبق أنّ سيف العقوبات سيبقى مسلطاً فوق رؤوسٍ لبنانيّة عدّة، وقد يكون في لائحة العقوبات المقبلة مفاجآت كبيرة قد تحدث، إن لم تشهد اللائحة المقترحة تعديلات، زلزالاً سياسيّاً في بلدٍ يصحّ فيه القول الشعبي “ما تهزّو واقف ع شوار”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *