أخبار

قتل ابنته المصابة بالتوحّد بأفظع الطرق… جريمة مروّعة!

ألقي القبض على رجل من ولاية نيومكسيكو الأميركية بعدما تسبب بموت ابنته البالغة من العمر 5 سنوات لأنه ضربها حتى الموت.

وبحسب المعلومات، فيواجه الرجل براندون رينولدز، 36 عاماً، تهمة تتعلّق بإساءة معاملة متعمدة أدت الى وفاة طفلة دون سن 13 عامًا.

وأفادت الشرطة أن براندون شعر بالغضب الشديد بعدما رفضت ابنته سارة، المصابة بالتوحد، القيام بواجبها الدراسي، فانهال عليها بالضرب بواسطة الحذاء. ولفتت المعلومات الى أن الوالد، الحاصل على حضانة ابنته، اتصل بعد ذلك بمصلحة الإنقاذ وادعى أن ابنته أصيبت بسكتة قلبية.

ولسوء الحظ، توفيت الطفلة عند وصولها الى المستشفى، وقد لاحظ الطاقم الطبي وجود كدمات في أنحاء جسدها، بفعل الحذاء المطاطي الذي يستعمل في بعض الأنشطة المائية. كذلك، فقد وجد المحققون آثار دماء على جدران المنزل وعلى سجادة الصالون.

المصدر: LBC

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى