أخبار

قماطي معزيا في خلده: ما حصل خطير جدا وما يهمنا هو الاستقرار

وصل وزير الدولة لشؤون مجلس النواب محمود قماطي الى خلدة لتقديم التعازي الى رئيس الحزب الديموقراطي النائب طلال ارسلان.

وعقد قماطي اجتماع ضمه وارسلان والوزير غسان عطالله والنائب سيزار ابي خليل  والوزير السابق وئام وهاب.

وقال قماطي بعد الاجتماع: “ما حصل كبير جدا وخطير جدا وما يهمنا هو الاستقرار، والعودة الى الاعمال الميليشياوية تشكل خرقا للتوافق اللبناني بحيث كدنا نفقد وزيرا من وزرائنا وندعو لتوقيف الجناة فورا، ولا يجوز العودة الى خرق الامن”.

وأضاف: “لا نندخل في التحقيق ولا في القضاء، ونتدخل في عدم التأجيل والمماطلة، والجبل آمانة في عروقنا”.

ولفت إلى “أن ما حصل غير مقبول ومدان بشكل كامل ونحن نقول انه لا يجوز ولا نقبل ان تكون هناك منطقة مغلقة على اي مواطن وحرية التعبير مصانة بالدستور”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى