أخبار

لأول مرة منذ بدء الجائحة رقم “مفجع” لإصابات كورونا في لبنان؟

استشرس “كورونا” في لبنان مسجلا أمس رقما قياسيا مرعبا هو الاعلى  للإصابات منذ بدء انتشار الفيروس  في 21 شباط الماضي، فيما يدخل لبنان غدا الإقفال العام  ويستمر حتى الأول من شباط المقبل، وفي انتظار مشوب بالشكوك حول نتائجه المرجوة، وعلى وقع التفشي المتصاعد، تستمر البلديات في  مختلف المناطق والبلدات اللبنانية في تدابيرها الوقائية لمواجهة شراسة الوباء.

تقرير الصحة: أعلنت وزارة الصحة العامة عن تسجيل 4166 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية في لبنان و21 حالة وفاة.

الابيض: وفي السياق، غرّد مدير مستشفى رفيق الحريري الجامعي الدكتور فراس أبيض عبر “تويتر”: “للمرّة الأولى منذ بداية الوباء، أتت النتائج ايجابية لأكثر من ٣٠٪ من فحوصات الكورونا التي أجريت أمس في مختبرنا في مستشفى رفيق الحريري الجامعي. هذا أمر مقلق، وينذر بأرقام كورونا أسوأ في الأسابيع المقبلة. أين وكيف نحضر للازمة القادمة؟ أملنا الوحيد يكمن في العاملين في مجال الرعاية الصحية. خلال الأشهر الماضية، أثبتوا أنهم على قدر عال من المسؤولية، والقيام بالواجب، بكل اجتهاد، ونكران ذات. انهم ليسوا أقل من أبطال. لقد قدموا الكثير، لكننا الآن سنطلب منهم أن يقدموا المزيد. دون ادنى شك، لن يترددوا. عاملو الرعاية الصحية الشجعان، كما بعد الانفجار، سيكونون المنقذين. اشعر بكل احترام وتقدير للتضحيات التي يقومون بها. أنا أيضا اشعر بالغضب. يقولون إن أولئك الذين لا يستطيعون تذكر الماضي محكوم عليهم بتكراره. هذا ينطبق أيضًا على التعلم من الخيارات السيئة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى