أخبار

لبنانية تفوز بجائزة “التميز الدولية للإنجاز العلمي”

إنجاز لبناني جديد يُضاف الى لائحة إنجازات للبنانيين تألقوا عربيا وعالميا، يتمثل بمنح اللبنانية هالة غصن وسام التميّز الذهبي لعلوم الصيدلة والأبحاث العلمية، وجائزة التميّز الدولية 2021.

وتحمل الدكتورة غصن شهادة الصيدلة من جامعة هيوستن في الولايات المتحدة وهي من مواليد بيروت، وتشغل منصب رئيس المركز الأميركي – اللبناني الثقافي بعد ما شغلت منصب نائب الرئيس لعام 2020، وهي عضو في الجمعية الأميركية – اللبنانية الطبية.

وحول نيلها “جائزة فخر العرب”، قالت غصن: “فخورة بكوني امرأة عربية أعمل على خدمة المجتمع خصوصا خلال السنتين الأخيرتين حيث كان العالم يتخبط بوباء تسبب بشلل البشرية بكل قطاعاتها وعلى جميع المستويات”.

وأضافت غصن: “كرمت لأنني ومنذ بداية جائحة كورونا قمت بحملة توعية واسعة الانتشار على صعيد لبنان والوطن العربي حول مخاطر كوفيد-19 والوقاية منه، والتشديد على أهمية أخذ اللقاح ورفع الوعي الصحي في المجتمع من خلال إعطاء نصائح وإرشادات تتعلق بالإجراءات الوقائية للحد من انتشار الفيروس، وكان من أولوياتي إيصال المعلومات والإرشادات الطبية الدقيقة وآخر الأبحاث الطبية حول اللقاحات المعتمدة والمصدقة من مركز التحكم بالأوبئة والأمراض”.

وتابعت: “في أصعب الظروف التي يعيشها لبنان بقيت على تواصل دائم مع أبناء وطني الأم حول كيفية إرسال أدوية في ظل أزمة الدواء الراهنة”.

وبيّنت: “رشحت لهذه الجائزة منذ أشهر نتيجة الدراسات وحملات التوعية التي أعددتها منذ بداية انتشار الوباء في لبنان والوطن العربي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وكان هدفي التوعية وعدم التردد في أخذ اللقاح”.

ولفتت إلى أن دور جائزة “فخر العرب” يتمثل بتسليط الضوء على الشخصيات العربية المؤثرة بالمجتمع، وقد منحت أيضا لأشخاص من دول عربية أخرى في مجالات مختلفة.
واسترسلت قائلة: “بدأت عملي في قسم الصيدلة ومنذ بداية الوباء كنت مشاركة مع فريق أبحاث للقاح موديرنا، وتقدمت إلى الجهات العلمية المخصصة لإعطاء الموافقة وحظيت الدراسات بالموافقة إضافة الى حملات التوعية التي أقيمت على هامش الدراسة من خلال الفيديوهات لإيصال المعلومة العلمية الصحيحة ودحض المعلومة الخاطئة”.
المصدر: سكاي نيوز عربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى