أخبار

للتخلص من التوتر.. إليكم هذا الحل المجاني!

أظهرت دراسة أميركية نشرتها “Frontiers in Psychology” أنّ قضاء ثلث ساعة يومياً في مكان يجعلك تشعر بأنك على اتصال بالطبيعة، يخفض مستويات هرمون التوتر لديك بشكل كبير.

وبحسب الدراسة، فإنّ الاتصال بالطبيعة وقضاء الوقت في المتنزهات والحدائق يمكن أن يكون حلاً لتقليل الآثار الصحية السلبية الناجمة عن النمو الحضري المتزايد وأنماط الحياة الحديثة التي تركز على الجلوس فترات طويلة أمام الشاشات.

وللوصول لنتائج الدراسة التي استمرت ثمانية أسابيع، طلب الباحثون من المشاركين قضاء 10 دقائق يومياً في أحضان الطبيعة، وذلك بمعدل 3 مرات في الأسبوع.

وخلال الدراسة تمّ قياس مستويات “الكورتيزول” وهو هرمون الإجهاد من عينات اللعاب المأخوذة قبل وبعد قضاء أوقات في المتنزهات.

ووجد الباحثون أن قضاء ثلث ساعة على الأقل بأحضان الطبيعة، سواء المشي أو التنزه أو حتى الجلوس مسترخياً، ساعد على تخفيض مستويات الكورتيزول لدى المشاركين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى