أخبار

ماكرون ولوبان يصعدان إلى الدور الثاني من رئاسيات فرنسا

صعد الرئيس الفرنسي الحالي المرشح لولاية ثانية، إيمانويل ماكرون ومرشحة “التجمع الوطني” اليمينية مارين لوبان، إلى الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية في فرنسا.

وبحلول الساعة 20.00 بحسب التوقيت المحلي، انتهت عملية الاقتراع في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي يتنافس فيها 12 مرشحاً.

وبحسب وكالة ” France Info” الحكومية في فرنسا، تشير الاستطلاعات حول نتائج الاقتراع، أنه لم يحصل أحد من المرشحين على النصاب القانوني اللازم من أجل الفوز برئاسة البلاد، والمحدد بـ 50 بالمئة.

وبحسب الاستطلاع ذاته، تصدر ماكرون الجولة الأولى بنيله 28.1 بالمئة من إجمالي الأصوات، فيما حصدت لوبان 23.3 بالمئة منها.

ومن المقرر أن يتنافس ماكرون ولوبان في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في 24 أبريل/ نيسان الجاري.

وستصدر النتائج الرسمية للجولة الأولى من الرئاسيات الفرنسية، من قبل المحكمة الدستورية العليا، في 13 أبريل الجاري.

وكان ماكرون ولوبان قد تنافسا أيضاً في رئاسيات عام 2017، التي فاز بها ماكرون بحصوله على 66.1 بالمئة من إجمالي الأصوات.

زمور يدعو إلى التصويت للوبان في الدورة الثانية 

دعا المرشح اليميني المتطرف إريك زمور الذي نال نحو سبعة في المئة من الأصوات في الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية الفرنسية، مساء الأحد ناخبيه إلى التصويت لمنافسته في اليمين المتطرف مارين لوبان في الدورة الثانية، في مواجهة إيمانويل ماكرون.

وقال زمور أمام أنصاره “لدي خلافات مع مارين لوبان. ولكن هناك في مواجهتها رجل أدخل مليوني مهاجر ولم يتطرق البتة إلى موضوع الهوية. لن أخدع بخصمي”، داعيا إياهم إلى “التصويت لمارين لوبن”.

وفي وقت سابق قالت وزارة الداخلية الفرنسية إن نسبة الإقبال على التصويت في الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة بلغت 65 بالمئة بحلول الساعة الخامسة مساء(1500 بتوقيت غرينتش)، وهو ما يقل عن النسبة التي تم تسجيلها في نفس الوقت من عام 2017 والتي بلغت 69.4 بالمئة.
وبدأ التصويت في الساعة الثامنة صباحا وسينتهي في الساعة الثامنة مساء عندما يبدأ ظهور التوقعات الأولى للنتائج.
(وكالات)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى