أخبار

“متحدون” يستغرب قرار القاضي كركبي بدعوى جهاد العرب ضده ويعترض عليه

اصدر تحالف “متحدون” البيان التالي:

تقدّم الفريق القانوني في تحالف متحدون بتاريخ 7/4/2019 أمام قاضي الأمور المستعجلة في المتن رالف كركبي باعتراض، سجّل تحت رقم أساس 279/2019، على القرار الصادر عن جانبه والذي قضى بإلزام التحالف بالامتناع عن التعرض لشخص المعترض عليه جهاد العرب على مواقعه الإلكترونية وحساباته على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقد تقدم محامو التحالف باعتراضهم على قرار القاضي كركبي في ضوء اعتباره قرارًا منحازًا لجهاد العرب وذلك بناءً على عددٍ من الحيثيات التي وردت تفاصيلها في الاعتراض، إذ كان حريًّا بالقاضي كركبي الاستماع إلى وجهة نظر الخصم، أي “متحدون”، قبل إصدار قراره باعتبار كون أزمة النفايات في الكوستابرافا ونهر الغدير قضية أكبر من أن تكون شخصية ضد جهاد العرب، الأمر الذي لم يحصل أبدًا، وخصوصًا بأنّ هذه القضية هي قضية وطنية بامتياز وتخصّ الرأي العام وتمس بكرامة الشعب اللبناني فردًا فردًا، أضف إلى أنَّ العرب قد لجأ إلى أساليب ملتوية يحكمها التحايل على القانون بعدما عجز من خلال ادعاءات مشابهة على ردع تحالف متحدون عن الاستمرار في مطالباته المحقة نيابة عن المواطنين في ملفٍ لم يمسّ جيوبهم فقط بل حياتهم وسلامتهم وصحة أولادهم حيث شتى أنواع الأمراض وعلى رأسها السرطان وضعت عددًا كبيرًا منهم في المستشفيات.

وعليه فإنَّ تحالف متحدون والذي يمثّل صوت المواطن والحق والحقيقة لم يتعرض بالقدح والذم في كافة منشوراته على وسائل التواصل الاجتماعي لشخص جهاد العرب أو سواه بدوافع فردية أو سياسية ولم يختلق أيّة أخبار كاذبة أو افتراءات، بل عمد التحالف إلى نقل حالة واقعية يستحيل تجاهلها، فمَن مِن المواطنين يمر على خط طريق الكوستابرافا ولا يكاد يختنق من رائحة القمامة؟ إنَّ كل ما نشره التحالف موثّق بموجب تقارير علمية ثابتة، وخصوصًا ما أثبتته تقارير التحاليل المخبرية الصادرة عن الجامعة الأمريكية في بيروت بخصوص المياه والترسبات المحيطة بمطمر الكوستابرافا، كنموذج عن حال الشاطئ اللبناني حيث كثرت مطامر النفايات، والتي تشير إلى نسب تلوث بالجراثيم البكتيرية تتعدى المستوى المسموح به محليًا ودوليًا بما يفوق كل التوقعات مما يشكل تهديدًا مباشرًا لحياة وصحة وسلامة المواطنين. هذا إن أهملنا وجود كمية ضخمة من غاز الميثان تتسرب من قاع المطمر، الأمر الذي يشكل خطرًا بالغًا على حركة الملاحة الجوية، مما يعمل التحالف على إثارته أمام المراجع الدوليّة لا سيما تلك التي تستخدم مطار رفيق الحريري الدولي والمحاكم ذات الصلة.

وعليه أيضًا فإنَّ منشورات التحالف من شأنها تسليط الضوء على الشؤون الصحية المجتمعية وفضح مخالفات الجهة المعترض عليها ومن يقف ورائها، تحديدًا مجلس الإنماء والإعمار، لقوانين البيئة والاتفاقيات الدولية وحقوق الإنسان، وهي ذات طابع إنساني إعلامي بحت، ولا ترمي بجميع الأحوال إلى التعرض لسمعة أي شخص بقدر ما تهدف إلى دفع المرتكبين إلى إصلاح الخلل البيئي الحاصل وإزالة الضرر، لكنَّ العرب ومن وراءه مجلس الإنماء والإعمار يحاولان استغلال منشورات التحالف الموضوعية خاصّة بأنها ساهمت بإقفال مطمر الكوستابرافا سابقًا بموجب قرار قضائي نزيه بعدما أثبتت الأضرار التي يسببها المطمر في ظل خرق واضح للقوانين والأنظمة المرعية الإجراء.

بناءً على ما تقدم، يستغرب محامو التحالف، لا بل يستهجنون سلوك القاضي كركبي طريق التواطؤ مع العرب ومن وراءه بدل الانحياز إلى مصالح الناس الذين يدفعون الفاتورة الكبرى من صحتهم وصحة أبنائهم، وخصوصًا بأنَّ القاضي المذكور يحكم “باسم الشعب اللبناني”، فأيُّ قرارٍ هذا هو باسم الشعب المقهور والمغلوب على أمره؟!

إنَّ التحالف الذي كان قد تقدم بالتعاون مع جمعية غرين غلوب بتاريخ 28/6/2019 بأمر على عريضة أمام القاضي رولا شمعون بهدف وقف تنفيذ معمل الكومبوستينغ في مطمر الكوستابرافا، وذلك على خلفية ما سيسببه هذا المعمل من أضرار جسيمة على صحّة المواطنين ومن روائح وغازات سامة وكريهة وسموم مسرطنة تعرّض سلامتهم وصحّتهم للخطر الوشيك، يهيب بكل قاضٍ نزيه أن يسانده في مطالبه حين تكون محقة كون التحالف قد قام أساسًا بهدف الوصول إلى قضاءٍ عادل ومستقل وبهدف مؤازرة أولئك القضاة النزيهين الذي يعوّل عليهم في الوقوف بوجه من فسد من زملائهم وحوّل القضاء إلى ألعوبة بيد أهل السياسة، فطار مبدأ المحاسبة الحقيقية لا بل تحول القضاء والحال هذه إلى شاهد زور إن لم يكن إلى مشرّعٍ لشتى أنواع المخالفات والتجاوزات التي يرتكبها كبار الفاسدين فينجون بفعلتهم ويجري الاقتصاص فقط من صغار الفعلة.

ومن المؤسف أنَّ المطار الوحيد في لبنان وواجهته السياحية قد أصبح بفعل ذلك مستنقعًا للنفايات والمياه المبتذلة بدلاً من أن يرحب بالزوار والسياح والعائدين إلى الوطن. وفي هذا السياق يشجب التحالف تنكّر جهاد العرب وشركاته لمذكرة التفاهم الموقعة معه “من المصدر إلى المطمر” بعد أن كان متجاوبًا في البداية، عسى أن يكون اعتقاده بأنَّ “متحدون” قابلٌ للشراء أو الإسكات قد خانه، فمحامو التحالف لم ولن يحيدوا عن ضالتهم المتمثلة بالحقيقة والحق والعدل مهما كانت الأثمان والإغراءات وبعيدًا عن أي اصطفاف شخصي أو سياسي.

ختامًا وبناءً على كل ما سبق، وبخاصّةٍ بعد غيابِ أيّ دور “بيئي” لوزارة البيئة في هذا الملف الخطير والحساس، وبعد محاولات الضغط على القضاء لثنيه عن أخذ دوره حيث تبقى قراراته مجرّد حبر على ورق بسبب سطوة النافذين، يأخذ التحالف وجمعية غرين غلوب هذه القضية إلى الشارع في وقفة احتجاجية تنظّم غدًا الجمعة بتاريخ 5/7/2019 أمام مدخل السراي الحكومي المؤدي إلى مكاتب مجلس الإنماء والإعمار بهدف مؤازرة ودعم كل قاض نزيه وفيّ ليمينه، في مقابل قضاة السوء، ولإسقاط كل الخطوط الحمر أمام بيئة وصحة وسلامة اللبنانيين، حيث يعلن التحالف بأنّ هذه الوقفة التحذيرية سوف تكون آخر خطوة قبل الشروع بالمواجهة بأي شكلٍ كان في ظل تلكؤ المسؤولين والسلطة السياسية عن رفع الظلم والأضرار الجسيمة الحالة بالمواطنين والإمعان في إنجاز الصفقات المشبوهة على حساب أمنهم وسلامتهم. كما يدعو التحالف كل مواطن مسؤول ذي ضمير حي وكذلك وسائل الإعلام أو أي جهة مؤيدة أو داعمة إلى المشاركة في الوقفة غدًا الساعة الحادية عشرة صباحًا، فقد آن الأوان لتوحيد الجهود والتصدي لكل محاولات قتلنا بالسّم البطيء. معًا نستطيع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى