أخبار

مجهولون يعتدون على ضريح كارل ماركس (الصورة بالداخل)

أقدم مجهولون على الاعتداء على ضريح المنظر السياسي والفيلسوف الراحل، كارل ماركس، الواقع شمال العاصمة البريطانية، لندن، للمرة الثانية في أقل من أسبوعين.

وقام المخربون باستخدام طلاء أحمر لكتابة عبارات على ضريح ماركس، في مقبرة “هايغيت” البريطانية، حيث انتشرت صور الاعتداء بسرعة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وإضافة إلى الطلاء الأحمر، قام المخربون بتحطيم جزء من واجهة الضريح الرخامية، في حين حملت العبارات المكتوبة طابعا سياسيا، مثل: “عقيدة الكراهية” و”مهندس الإبادة الجماعية”.

وانتقدت إدارة المقبرة الفعل التخريبي بأشد العبارات، قائلة: “تصرف بلا معنى، غبي وجاهل.. مهما كانت وجهة نظرك عن تراث ماركس، فهذه ليست الطريقة التي تعبر بها عن رأيك”.

ولا يعد هذا الاعتداء الأول من نوعه، إذ قام شخص قبل عدة أيام باستخدام مطرقة لكشط وإزالة اسم “كارل ماركس” عن واجهة الضريح الرخامية.

وفي تعليقها الرسمي على ما حدث، أعلنت شرطة مدينة لندن أنها لم تعتقل حتى الآن أي مشتبه به في الحادثتين اللتين تفصل بينهما أيام معدودة.

ولد كارل ماركس في مدينة ترير في ألمانيا عام 1818، وعاش حياته بين برلين وباريس، ومع حلول عام 1849، انتقل للعيش في مدينة لندن، واستقر فيها حتى وفاته، عام 1883.

المصدر: RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى