أخبار

مصادر حزب الله لـ”الجديد”: الإشكال الأول في خلدة كنا طرفاً فيه أما الثاني والذي تخلله إطلاق نار وحرائق لا علاقة لنا به ووقع بين الجيش والعشائر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى