أخبار

معلوماتٌ جديدة عن منفّذ هجوم فيينا

وصف وزير الداخلية النمساوي، كارل نيهامر، المهاجم الذي قتلته الشرطة في هجوم بوسط فيينا، مساء أمس الإثنين، بأنه “إرهابي إسلامي”، من أنصار “داعش”.

وقال نيهامر في مؤتمر صحفي “شهدنا هجوما مساء أمس من إرهابي إسلامي واحد على الأقل”.

ووصف المهاجم بأنه من المتعاطفين مع تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وأعلنت السلطات النمساوية، في وقت سابق، أن “فينا تعرضت لهجوم إرهابي نفذته مجموعة مسلحة، وشمل 6 مواقع مختلفة قرب أكبر كنيس في المدينة”.

وأكدت الشرطة مقتل 3 مدنيين، رجلين وامرأة، في الوقت الذي أفاد فيه عمدة المدينة، ميخائيل ليودفيك، أن مستشفيات المدينة استقبلت أكثر من 15 جريحاً أصيبوا جراء إطلاق نار أو اشتباكات خلال الهجوم، بينهم 7 في حالة حرجة.

ووصف مستشار النمسا العملية بالهجوم بالإرهابي الشنيع، معلنا نشر قوات من الجيش وسط المدينة لحراسة المواقع العامة بهدف مساعدة الشرطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى