أحوالإغتراب

مغتربو كندا يواصلون مساعدة ذويهم في لبنان

وصل إلى لبنان آتياً من كندا، المستوعب الخامس عشر من ضمن الحملة الانسانية التي تقوم بها جمعية Lebanon Strong بشخص رئيستها دينا بخيت وهمسا دياب فرحات، محملاً بحليب للأطفال من عمر صفر إلى 3 سنوات. والحمولة التي سيتسلمها عدد من الجمعيات مثل جمعية “روتاري” بفروعها الـ 28، و”عامل” وعدد من الجمعيات الصغيرة، بحضور سفيرة كندا في لبنان Chantal Chastenay ستُوزع على أولاد الجيش اللبناني وشريحة كبيرة من الأطفال في مختلف المناطق اللبنانية.

صناديق حليب الأطفال

بخيت
وحول كيفية التحضير والإعداد لهذه الحملة أجابت بخيت: “لقد اطلقنا حملة عبر موقع Fundme المخصص لجمع التبرعات وبالتعاون مع الصديق وسيم الجراح، وفي فترة قياسية استطعنا جمع 50 ألف دولار ثمن 18 ألف “فورمولا بايبي”، قمنا بتوضيبها وإرسالها إلى لبنان بغية تأمين غذاء الأطفال من عمر صفر حتى 3 سنوات”.

وأضافت: “في ظل الضائقة الاقتصادية التي تعيشها بلادنا، نجد أنفسنا ملزمين بمد يد المساعدة لأهلنا الذين يعانون مرتين، الأولى من غياب الأموال لشراء المنتجات الغذائية وحليب الاطفال، والثانية من غياب كل هذه المنتوجات حتى لو توافرت الأموال. من هنا ركزنا في هذه الحملة على حليب الأطفال الذي سيتم توزيعه بحضور سفيرة كندا في لبنان”.

دياب
وحول المشروع المقبل أجابت فرحات: “منذ الكارثة التي حلّت بلبنان جراء الانفجار الآثم الذي طال مدينة بيروت ونحن نقوم بإرسال المستوعبات المحملة بالمواد الغذائية والأدوات الطبية وغيرها، وها نحن ومع موعد توزيع الحليب في لبنان نستعد لاطلاق المستوعب الـ 16 والمحمل بالمواد الغذائية والأدوات الطبية والمواد لزوم المستشفيات كما كراسي للمعاقين، هذا إضافة إلى أدوية لزوم مرضى غسيل الكلى”.

وفي الختام تمنت بخيت ودياب أن يعود الاستقرار إلى لبنان ويرتاح أهله من هذا الظلم والقهر الذي يسيطر عليه.

جاكلين جابر – كندا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى