أخبار

مقدمات نشرات الاخبار المسائية لهذه الليلة 04/02/2019

* مقدمة نشرة اخبار ” تلفزيون لبنان ”

القطار الحكومي منطلق بأقصى سرعة والسكة مفتوحة رغم بعض المطبات التي ظهرت في التراشق عبر التويتر وغيره بين الرئيس سعد الحريري والزعيم وليد جنبلاط رغم أن الرجلين ليس بإمكانهما البعد والإبتعاد في ما بينهما لإعتبارات تتعلق بالود الشخصي والتحالف السياسي الإستراتيجي فما حصل ويحصل بينهما يتعلق بتعارض الآراء في إدارة بعض الملفات.

وفي رأي أوساط سياسية أن الحريري وجنبلاط محكومان بهدم الجدار بينهما طالما هو صغير.
وتقول الأوساط نفسها إن الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله شدد على محاربة الحكومة مجتمعة للفساد.

وفي مسار القطار السريع إجتماع طويل للجنة الوزارية لصياغة البيان الوزاري تم خلاله قطع مسافة طويلة الى درجة إعلان وزير الإعلام جمال الجراح أن البيان سينجز غدا أو يحتاج الى إجتماع لقراءة أخيرة للبيان الذي سيقر في جلسة مجلس الوزراء الخميس المقبل.

وفي مسار القطار السريع تسليم وتسلم في عدد من الوزارات والعملية تستكمل غدا في عدد كبير من الوزارات.
السيد نصرالله أكد على التناغم في داخل الحكومة وعلى إطلاع الوزراء على جدول أعمال مجلسهم قبل أسبوع أو أكثر إذا كان هناك مواضيع مهمة.
وأشار السيد نصرالله الى كذب نتانياهو في توصيف الحكومة بأنها حكومة حزب الله وقال: إن التوصيف الصحيح هو أن الحكومة مشكلة من مجموعة قوى أحدها حزب الله.

==================

* مقدمة نشرة اخبار “تلفزيون ان بي ان”

لم تكد الحكومة تشد الاحزمة وتقلع الى العمل من باب صياغة البيان الوزاري حتى اعترضتها مطبات اثارها رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط نواب اللقاء الديمقراطي ووزراؤه كونها تشكل طعنا بدستور الطائف شكلا ومضمونا وفق الرؤية الاشتراكية التي أكدت ان الوزير جبران باسيل هو من وضع الخطوط العريضة للبيان الوزاري.

جنبلاط سأل الطائف اين وهل يريد الرئيس سعد الحريري التخلي عنه؟ وقبل الجلسة شكل رئيس الاشتراكي قوة اسناد لوزيره المشارك في اجتماعات لجنة الصياغة فغرد عبر تويتر ان اول بند في مشروع البيان الوزاري المقترح هو الاستثمار العام وخلاصته استدانة 17 مليار دولار مشيرا الى انه يكفي ان يتصدر هذا البند الاولويات كي يتبين الى اي هوة نحن سائرون مشددا على انه لم يعد هناك الحد الادنى من الحياء لجشعهم اعماهم المال والحكم.

الحريري كان له رد part2 على جنبلاط متوعدا من يقف في وجهه بضرورة ان يتنحى لافتا الى انه اتخذ القرار بالعمل ليل نهار وهو سيكمل ولو اصطدم مع اي كان. اجواء التوتر بدت واضحة في النبرة العالية للحريري في مستهل اجتماع لجنة الصياغة لكنها لم تنعكس على النقاش الذي اتسم بالايجابية الامر الذي قد يجعل اللجنة تنجز مسودة البيان غدا بعد اقرار السياسة العامة والمراجعة النهائية لا سيما مع عدم وجود خلافات رغم الاختلافات في النظرة الى بعض البنود والتي يمكن ان تدفع بعض القوى الى سقف لا يتجاوز التحقظ. الا ان اللافت هو السعي للتأكيد على الالتزام الحكومي بالخطة الروسية في ملف النزوح في سابقة لم يشهدها اي بيان وزاري من قبل، وبعد الاجتماع اندلعت مناوشات تويترية مجددا بين كليمنصو وبيت الوسط على خلفية تغريدة جنبلاطية قال فيها لمن وصفه بصاحب الجلالة ان الدولة ليست لكم او لزميلكم فرد الحريري هي حتما ليست مشاعا مباحا لاي زعيم او حزب هيك مش هيك؟ .

رئيس مجلس النواب نبيه بري الذي بحث مع السفير الفرنسي في بعض القوانين المتعلقة بمؤتمري سيدر وروما وترسيم الحدود البحرية والبرية الجنوبية باسرع وقت في ظل طرح اسرائيل التلزيم بمحاذاة هذه الحدود في محاولة للسرقة من المخزون اللبناني رأى ان لا شيء يدعو الى التأخير بانجاز البيان الوزاري واقراره في مجلس الوزارء لاحالته الى مجلس النواب كاشفا انه سيدفع الى عقد جلسة الثقة خلال الأسبوع المقبل.

اما الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله فقد دعا الى الهدوء والابتعاد عن السجالات الاعلامية وحض القوى السياسية على ان تعترف ببعض المخاوف لدى العديد من الجهات الداخلية والتعاطي معها بايجابية. السيد نصرالله شدد على ان وزارة الصحة هي لكل لبنان واللبنانيين مؤكدا انه لا يجوز شرعا التصرف باموال الدولة خارج ما يسمح به القانون. واشار الامين العام لحزب الله الى ان العلاقة مع حركة امل اعمق من اي خلافات او تباينات.

=================

* مقدمة نشرة اخبار ” تلفزيون او تي في ”

في اليوم الأول من أسبوع العمل الأول بعد تشكيل الحكومة، اختلطت العناوين.
فبالنسبة إلى رئيس الجمهورية وتكتل لبنان القوي، المطلوب حكومة تعمل وتنتج، والملفات الأساسية: الاقتصاد والنزوح والفساد. ومن هذا المنطلق، استغراب الرئيس العماد ميشال عون للحملات الموجهة ضد الحكومة قبل أن تبدأ عملها، وحديث الوزير جبران باسيل من بلجيكا عن “حرتقة وطرطقة على الطناجر”.

أما عند حزب الله، الذي جدد أمينه العام اليوم إيمانه بالتفاهم مع التيار الوطني الحر، الذي ينظم بدوره لقاء في المناسبة في مار مخايل-الشياح في تمام السابعة من مساء الغد ينقل مباشرة على الهواء… فالعناوين مشتركة، والدعوة قائمة إلى الابتعاد عن السجالات والمواجهات الاعلامية، والسعي إلى تهدئة المناخ لمزيد من التلاقي والحوار، وتشديد على ان الحكومة الجديدة هي حكومةْ كل لبنان، وليست حكومة حزب الله كما يصفها الاعداء.

واذا كان الترقب عنوان المرحلة في عين التينة، فالغيوم تبدو ملبدة في سماء المختارة ومعراب، التي استضافت هذا المساء وزير التربية اكرم شهيب. ففيما دفع تناقل المواقف القواتية الملتبسة من الوضع اللبناني في الولايات المتحدة بالقوات الى اصدار بيان توضيحي، سجل تراشق اعلامي عنيف بين النائب السابق وليد جنبلاط ورئيس الحكومة سعد الحريري.

وفي هذا السياق، كان لافتا اليوم رد الوزير الياس بو صعب على الوزير وائل ابو فاعور حول موضوع توزيع وثيقة الوفاق الوطني على الوزراء في الجلسة الأولى لمجلس الوزراء، حيث قال: “أستغرب قوله إن وثيقة الوفاق الوطني لم توزع علينا في جلسة مجلس الوزراء الأولى، في حين أنها وزعت لكنه تركها عند مغادرته على الطاولة”.

لكن، في مقابل التلبد الجنبلاطي- القواتي غير المفهوم في أوساط الرأي العام، مؤشرات ايجابية من السراي الحكومي محورها الانجاز السريع للبيان الوزاري، وتجاوز البنود الخلافية سريعا نحو جلسة الثقة.

=================

* مقدمة نشرة اخبار ” تلفزيون المنار ”

بين الاولويات الوطنية والمحاذير المعيشية، انطلق الامين العام لحزب الله في اطلالته عبر شاشة المنار.
وبضوابط حزب الله واخلاقياته الوطنية والدينية، شرح السيد حسن نصر الله تصور الحزب لعمله الحكومي.
اوجب الواجبات مكافحة الفساد ووقف الهدر ومتابعة الملفات المعيشية للناس، وعلى الجميع ان يكونوا شركاء بأخذ القرارات الصعبة، وتحمل المسؤولية في الانجاز او الفشل. فالامور في الحكومة ليست مفتوحة ولا تخضع لاقلية او أكثرية.
السجالات السياسية لن تفيد قال الامين العام لحزب الله، والجميع معني بالهدوء ووقف التهويل وعدم اطلاق الاتهامات بالتعطيل.

وزارة الصحة التي اسندها حزب الله الى شخصية مستقلة مقربة ستكون وزارة لكل اللبنانيين، ومال الدولة هو مال الشعب اللبناني، والمسؤولية القانونية والاخلاقية ومسؤوليتنا الدينية والشرعية لا تجيز لنا شرعا التصرف بمال الدولة خارج اطار القانون أكد سماحته، وهي ضمانات اضافية لمن يقلق او يقلق الآخرين.
همنا انساني شعبي وطني، عنوانه استشفاء كل اللبنانيين، وتخفيض كلفة الدواء على الدولة وعلى الناس، قال الامين العام لحزب الله، وما نريده هو تقديم تجربة ناجحة، سندعمها بكل ما اوتينا من قدرات.
الحكومة ليست حكومة حزب الله كما يتهم نتنياهو للتحريض، قال السيد نصر الله، لكن وجود الحزب في هذه الحكومة سيكون فاعلا عبر وزرائه كمختلف القوى السياسية الممثلة في الحكومة. ومجلس الوزراء يجب ان يكون مجلس قرار حقيقي.
حقيقة حزب الله مع حلفائه أكد عليها السيد نصر الله، كالعلاقة المتينة مع حركة أمل، والعلاقة مع التيار الوطني الحر، مع التهاني من سماحته للتيار الوطني ولحزب الله بمناسبة تفاهم السادس من شباط من العام الفين وستة، التفاهم المستمر والمتعمق بين الطرفين رغم كل المحرضين ..

حكوميا ورغم كل المتشائمين والمتساجلين فان مسار البيان الوزاري في جلسة لجنته الاولى على ما يرام، ما يشي بقرب الانجاز، وكادت جلسة اليوم تكون فاتحة لصفحة سياسية جديدة لولا الرشقات التي تعنف حدتها بين المختارة ووادي ابو جميل، والجميل ان الامور الحكومية لا زالت تسير بالاتجاه الصحيح ..

================

* مقدمة نشرة اخبار ” تلفزيون المستقبل ”

زيارة البابا فرانسيس الى دولة الامارات بقيت الحدث الابرز في ضوء توقيع البابا وشيخ الازهر احمد الطيب، وثيقة عالمية للسلام والتعايش بين أبناء الأديان على هامش مؤتمر الإخوة الإنسانية في ابو ظبي.

اما داخليا، فالانتقال الى الحيز العملاني بعد تشكيل الحكومة اخذ ابعاده في ضوء انتهاء لجنة صياغة البيان الوزاري بعد اجتماعها الاول من عدد من البنود الاساسية على ان تستكمل النقاشات حول البنود الاخرى غدا .
غير ان اللافت اليوم, وبالتزامن مع عمل اللجنة،انطلاق جملة من المواقف التي تناولت عمل الحكومة والدور المطلوب منها، والدعوة الى الانخراط بالعمل الحكومي المنتج، للتعويض عن مرحلة التأخير في تشكيل الحكومة.
وهذا ما اكد عليه رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، مشددا على ان من يريد ان يقف ويعطل عملية الانتاج، فعليه ان يزيح من الطريق.

وفي رد للرئيس الحريري على رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط عبر التوتير قال الدولة ليست ملكا لنا حتما لكنها ليست مشاعا مباحا لأي زعيم أو حزب. مشروعنا واضح هدفه انقاذ الدولة من الضياع واحالة حراس الهدر على التقاعد. التغريد على التويتر لا يصنع سياسة..انها ساعة تخلي عن السياسة لمصلحة الاضطراب في الحسابات.
هيك … مش هيك ؟

================

* مقدمة نشرة اخبار ” تلفزيون ال بي سي ”

حدث تاريخي روحي، ديني ودنيوي شهدته الإمارات اليوم: توقيع الأخوة الإنسانية أو ” إعلان ابو ظبي ” … الموقعان بابا الفاتيكان وشيخ الأزهر . والتوقيع تم على ثلاث نسخ: واحدة إلى الفاتيكان، وواحدة إلى الأزهر، وواحدة إلى أبو ظبي . ومع التوقيع التاريخي كلمات تاريخية للبابا ولشيخ الأزهر.
البابا حث على منح سكان منطقة الشرق الاوسط، من مختلف الديانات، “حق المواطنة نفسه”. في الموازاة قال شيخ الأزهر الذي سبقت كلمته كلمة البابا: كلمة أوجهها إلى إخوتي المسلمين في الشرق، وهي أن تستمروا في احتضان إخوتكم من المواطنين المسيحيين في كل مكان؛ فهم شركاؤنا في الوطن، ليتابع قائلا : ” وكلمة أخرى لإخوتي المسيحيين في الشرق: أنتم جزء من هذه الأمة، وأنتم مواطنون. ولستم أقلية، وأرجوكم أن تتخلصوا من ثقافة مصطلح الأقلية الكريه، فأنتم مواطنون كاملو الحقوق والواجبات. المسيحية احتضنت الإسلام، حين كان دينا وليدا، وحمته من طغيان الوثنية والشرك، التي كانت تتطلع إلى اغتياله في مهده .”

ومن الحدث التاريخي في ابو ظبي إلى التحول الكبير في العلاقة بين بيت الوسط والمختارة. صحيح ان السجال ليس جديدا ، لكنه هذه المرة جاء مطعما بالسخرية.

جنبلاط في تغريدته يصف الرئيس الحريري بصاحب الجلالة، ويقول : ” لا يا صاحب الجلالة ، الدولة ليست ملكا لكم او لزميلكم .والدولة ليست دفتر شروط لتلزيمها بالمطلق للقطاع الخاص ” ليرد الرئيس الحريري بتغريدة يستخدم فيها أسلوب جنبلاط في السخرية، وجاء في التغريدة: “انها ساعة تخل عن السياسة لمصلحة الاضطراب في الحسابات. هيك … مش هيك ؟ ” … وما دام الموضوع قد تدحرج إلى مستوى السخرية، فكيف ستستقيم العلاقة داخل مجلس الوزراء بين رئيس الحكومة ووزيري جنبلاط ؟

في ظل هذه المعركة ، كان موقف للأمين العام لحزب الله رأى فيه أن المؤشر الحقيقي لعمل الحكومة هو: هل ستذهب الى مكافحة الفساد والهدر المالي بشكل جدي ؟
الأجواء الداخلية الحامية والمواقف السياسية العالية السقف، تسابق تقليعة الحكومة، فهل تؤثر على اندفاعتها ؟

=================

* مقدمة نشرة اخبار ” تلفزيون ام تي في ”

لا هي حكومة وحدة وطنية ولا هي حكومة توافق وطني ولن تكون طبعا حكومة الى العمل كما اسماها الرئيس سعد الحريري ليس بفعل التباينات الكبيرة التي تفرق بين مكوناتها فقط بل لان الحكومات في الديمقراطيات العريقة تتشكل اما من اكثريات مطلقة تفرزها الانتخابات النيابية ام من ائتلاف بين قوة او اكثر تتحول اكثرية حاكمة فيما تتجه الاقليات الى معارضة اما عندنا فكل ما تفتقت عنه عبقريات مغتصبي الطائف هو ان توضع كل الاطياف المتعارضة في حكومة واحدة دكما ويحركها ضابط من عنجر وخرج الضابط ولكننا تمسكنا بالتقليد.

هذا الواقع النافر هو السبب الكامن وراء المستعر بين التقدمي الاشتراكي والمستقبل والتيار الحر واللقاء التشاوري الذين انفجرت قلوبهم الملآنة بعد اقل من 24 ساعة من ولادة الحكومة وقبل انجاز عمليات التسليم والتسلم وحتى قبل الانتهاء من صياغة البيان الوزاري.
وحده السيد حسن نصرالله بدا هادئا ودعا الى التعلق وتبريد الخطاب واصر في اطلالته على التأكيد بان وزير الصحة جميل جبق ليس منضويا في صفوف الحزب بل صديقا موثوقا به تحاشيا لتمثيله والحزب تبعات اي حصار تتعرض له الوزارة.

وسط هذه العورة الخلقية الاخلاقية الدستورية التي تضرب الحكومة الوليدة لم يعد صعبا على اللبنانيين وعلى اصدقاء لبنان التكهن بان هذه الحكومة لن ننتج غير المزيد من الاساءة الى سمعة لبنان والى مصالح اللبنانيين ومستقبلهم اذا لم تصحح مسارها اليوم قبل الغد. فاذا اختلفت مكوناتها الرئيسة على تشكيل ضابط ومعاقبة اخر فكيف ستقارب المواضيع الشائكة التي تنتظرها؟
وكيف ستتعاطى مع المشاريع الدسمة التي قد تسبب حرب السيطرة على ملياراتها بمجازر سياسية كي لا تقول اكثر؟ وفيما حرب السجالات على اشدها كانت ابو ظبي تشهد اكبر تظاهرة انسانية دينية جمعت اكبر المرجعيات الاسلامية والمسيحية في العالم يتقدمها رأس الكنيسة الكاثوليكية وشيخ الازهر في ضيافة الشيخ محمد بن زارد الهيان ورعايته في لقاء كوني تاريخي جامع اطلق عليه عنوان لقاء الاخوة والانسانية. وسيتوج البابا فرانسيس زيارته بترأس قداسا احتفاليا ضخما الثامنة والنصف من صباح الثلاثاء ينقل مباشرة على شاشة الـmtv.

================

* مقدمة نشرة اخبار ” تلفزيون الجديد ”

كما ارتفعت دولة الامارات العربية المتحدة في أربعين عاما وصارت صحراؤها درة على خليج.. وقلبت رمالها الى ذهب.. فإنها اليوم تعلن التحول الثاني في تاريخها حديث النشأة وتفتح أرضها لكلام يرتفع على سلم القديسين فأن يزور البابا فرنسيس دولة الامارات تحديدا ويرزع على أرضها مواقف رسولية.. فلن تكون زيارة عادية.. ولا هو مر من هناك عابرا للدول بل أودع لديها رسائل للبشرية وللعائلة العربية والديانات التي يجب أن تكون قوة بدلا من أن تصبح حواجز إقصاء وبخطاب احتضنته أبو ظبي بهالة من الايمان وبحضور لجميع الأديان وبشهادة شيخ الأزهر أحمد الطيب كان البابا فرنسيس يقدم الرؤيا البابوبية الإنسانية للعائلة البشرية الواحدة ويدعو الى الاعتراف الكامل بالآخر وحريته وحقوقه وعدم تقييده حتى باسم الله فلا يمكن أن تجبره أي مؤسسة بشرية على شيء.

وشجاعة الاختلاف هي روح الحوار قال البابا لنا ولجميع الناس. حضورا وغيابا أن ليس بإمكاننا أن نعلن الأخوة ونتصرف عكس ذلك وأن الذي يكذب على نفسه يفقد الحقيقة واحترامه لنفسه وللآخرين كلام يقرب الصلاة التي أداها البابا فرنسيس في أبو ظبي بخشوع الحاضرين قائلا لهم: لا يمكن أن تتخلى الأديان عن واجبها في بناء الجسور بين الشعوب والثقافات. والسلام يموت عندما ينفصل عن العدالة منتقدا العدالة العرجاء والظلم المقنع ولأنه رجل السلام الأول فإن بابا روما نظر في خطابه الى عواصم تدميها الحروب فاستذكر اليمن وسوريا وليبيا قال عقب اجتماع بزعماء دولة الإمارات في أبو ظبي إن عواقب الحرب في اليمن وغيره من دول الشرق الأوسط “بادية أمام أعيننا” ورأى أن الحرب لا يمكن أن تؤدي الى شيء سوى البؤس، والسلاح لا يجلب إلا الموت وتابع قائلا: دعونا نلزم أنفسنا معارضة منطق القوة المسلحة وكما لفتته إلى مساوئ الحرب كانت عين البابا فرنسيس على روعة السلام والعمران في الإمارات متغزلا في خطابه بصحراء أزهرت وبفضل بعد النظر تحولت الصحراء الى مكان للقاء بين الثقافات والديانات وخاطب الامراء قائلا لهم: ازدهاركم هذا سيكون سنوات في المستقبل.. فالرمال تعانق ناطحات السحاب بين شمالي الأرض وجنوبها وتصبح مكانا للنمو.. ومساحاتكم تقدم فرص عمل لكن للنمو أعداء.. وعائقه هو اللامبالاة وبعبارة السلام عليكم بالعربية افتتح البابا خطابه.. مختتما بعبارة: فلْيبارك الله كل خطوة وتوج رأس الكنيسة الكاثوليكية زيارته غير المسبوقة للإمارات بتوقيع وثيقة “الأخوة الإنسانية” مع شيخ الازهر الإمام الأكبر أحمد الطيب في “صرح زايد المؤسس” في العاصمة الاماراتية ابوظبي.

وتضمنت هذه الوثيقة التاريخية دعوة إلى نشر ثقافة السلام واحترام الغير وتحقيق الرفاهية بديلا من ثقافة الكراهية والظلم والعنف تأتي زيارة البابا لبلد مسلم في وقت انخفضت أعداد المسيحيين في الشرق الأوسط الى أربعة في المئة بعدما كانوا يشكلون عشرين في المئة من عدد السكان قبل الحرب العالمية الاولى ، بفعل الحروب والعنف الجهادي والتوترات الطائفية ومارافقها من عمليات تهجير للمسيحيين وإحراق كنائس بدءا من مهد المسيح في فلسطين حيث الاحتلال الإسرائيلي، وصولا الى العراق ومرورا بسوريا ومصر وانتهاء باليمن ولعل اختيار البابا للإمارات هو ارتفاع عدد المسيحيين فيها بفعل اليد العاملة المهاجرة الأجنبية ولاسيما من الفيليبين والهند، وقد تخطى عدد المسيحيين في الامارات مليونا ليشكلوا ما نسبته ثلاثة عشر في المئة من السكان فهي اولا لفتة تشجيع على هذا التسامح، وثانيا هي حض للدول المجاورة على اتخاذ خطوات مماثلة، لاسيما تلك التي لاتزال تحظر بناء الكنائس وإظهار الرموز الدينية على الرغم من استضافتها مئات الالاف من المسيحيين.

وفي التسامح الداخلي فإن تأليف الحكومة تسبب بتصدعات سياسية من النوع الرفيع.. ودبكت بين الرئيس سعد الحريري والزعيم وليد جنبلاط وتمكن الحريري بضربة “مستشار” هذه المرة من رمي السهام الدقيقة في مرمى جنبلاط خطابيا وتويتريا، معلنا بلهجة تحذيرية أن من يقف في وجهه عليه أن يتنحى وأنه سيكمل العمل ولو اصطدم بأي كان وعلى خطاب “روقوا يا شباب” أطل الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله موجها الدعوة إلى التهدئة السياسية والابتعاد عن السجالات الاإلامية مرشدا السياسيين بأن لديهم أولويات على رأسها الوضع الاقتصادي ومكافحة الفساد وطمأن نصرالله اللبنانين الى أن وزارة الصحة ستكون للجميع قائلا. لقد ذهبنا الى توزير وزير صحة غير حزبي لكنه محل ثقة، ورمى نصرالله الحرم على المال العام حيث لا يجوز صرفه خارج اطار القانون واعلن أن الحزب سيتعاطى في الصحة بشفافية مطلقة لا بل سيساهم عبر المساعدات التي يحصل عليها لإنجاح مشاريع الوزارة أما تسمية حكومة حزب الله فهذا الاسم أطلقه نتنياهو ويتبناه بعض الداخل اللبناني من اجل النكايات السياسية.

المصدر: وطنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى